هل لله جسد مثل الإنسان؟

Total
0
Shares

This answer is also available in: English हिन्दी

الله روح وليس له جسد مثل الإنسان ” اَللهُ رُوحٌ. وَالَّذِينَ يَسْجُدُونَ لَهُ فَبِالرُّوحِ وَالْحَقِّ يَنْبَغِي أَنْ يَسْجُدُوا”(يوحنا 24:4).

قد يتساءل البعض: ماذا تعني الآية في تكوين 26:1و27؟ ” وَقَالَ اللهُ: «نَعْمَلُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِنَا كَشَبَهِنَا، فَيَتَسَلَّطُونَ عَلَى سَمَكِ الْبَحْرِ وَعَلَى طَيْرِ السَّمَاءِ وَعَلَى الْبَهَائِمِ، وَعَلَى كُلِّ الأَرْضِ، وَعَلَى جَمِيعِ الدَّبَّابَاتِ الَّتِي تَدِبُّ عَلَى الأَرْضِ». فَخَلَقَ اللهُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِهِ. عَلَى صُورَةِ اللهِ خَلَقَهُ. ذَكَرًا وَأُنْثَى خَلَقَهُمْ.”.

الرجل والمرأة خُلِقا على صورة الله. كانت تلك الصورة أكثر وضوحا من حيث طبيعتهم الروحية. أصبح للرجل والمرأة “نفساً حية”، تتمتع بإرادة حرة وشخصية صاحية. كان لدى الذكر والأنثى القدرة على امتلاك العقل والإرادة والفكر والعواطف والقدرة الأخلاقية.

عكست هذه الطبيعة القداسة الإلهية لخالقها إلى أن حطّمت الخطيّة الشبه الإلهي. فقط من خلال المسيح،” الَّذِي، وَهُوَ بَهَاءُ مَجْدِهِ، وَرَسْمُ جَوْهَرِهِ…”(عبرانيين 3:1) ، تتحول طبيعتنا مرة أخرى إلى صورة الله (كولوسي 10:3؛ أفسس 24:4).

ومع ذلك، اختار الله أن يعلن نفسه للبشرية في جسد ذكر (إشعياء 14:7؛ متى 21:1). في العهدين القديم والجديد، تستخدم الذكورية للإشارة إلى الله (تكوين 16:1؛ يوحنا 1:1-3 … إلخ). يوجد في العهد الجديد ما يقرب من 900 آية حيث يتم استخدام كلمة “ثيوس” – التي هي اسم مذكر في اليونانية – لإشارة مباشرة إلى الله.

وفي الأناجيل، أشار يسوع المسيح إلى الله باعتباره الآب. في الأناجيل وحدها، يستخدم المسيح مصطلح “أب” 160 مرة تقريبًا في إشارة مباشرة إلى الله ” أَنَا وَالآبُ وَاحِدٌ”(يوحنا 30:10).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This answer is also available in: English हिन्दी

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like