هل قصة أيوب قصة حقيقية أم أسطورة خيالية؟

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

قصة أيوب هي قصة رجل حقيقي عاش في التاريخ وإليكم البراهين التالية:

1- كَانَ رَجُلٌ فِي أَرْضِ عَوْصَ اسْمُهُ أَيُّوبُ (أيوب 1:1) وهو موقع محدد في المشرق المتوسط. يعتقد العديد من العلماء أنه ربما كان معاصرا لموسى. وكذلك ينسبون تأليف كتابه إلى موسى.

2- في القصة يعدد أولاد أيوب ” وَوُلِدَ لَهُ سَبْعَةُ بَنِينَ وَثَلاَثُ بَنَاتٍ.”(2:1). ويصف أيضًا بعض أنشطتهم.” كَانَ بَنُوهُ يَذْهَبُونَ وَيَعْمَلُونَ وَلِيمَةً فِي بَيْتِ كُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ فِي يَوْمِهِ، وَيُرْسِلُونَ وَيَسْتَدْعُونَ أَخَوَاتِهِمِ الثَّلاَثَ لِيَأْكُلْنَ وَيَشْرَبْنَ مَعَهُمْ.”(4:1). كما تبيّن كيف كان أيوب يتوسط نيابة عن أولاده” وَكَانَ لَمَّا دَارَتْ أَيَّامُ الْوَلِيمَةِ، أَنَّ أَيُّوبَ أَرْسَلَ فَقَدَّسَهُمْ، وَبَكَّرَ فِي الْغَدِ وَأَصْعَدَ مُحْرَقَاتٍ عَلَى عَدَدِهِمْ كُلِّهِمْ، لأَنَّ أَيُّوبَ قَالَ: «رُبَّمَا أَخْطَأَ بَنِيَّ وَجَدَّفُوا عَلَى اللهِ فِي قُلُوبِهِمْ». هكَذَا كَانَ أَيُّوبُ يَفْعَلُ كُلَّ الأَيَّامِ.”(5:1).

3- في هذه القصة معلومات تفصيلية عن ممتلكاته التي كانت على النحو التالي ” سَبْعَةَ آلاَفٍ مِنَ الْغَنَمِ، وَثَلاَثَةَ آلاَفِ جَمَل، وَخَمْسَ مِئَةِ فَدَّانِ بَقَرٍ، وَخَمْسَ مِئَةِ أَتَانٍ، وَخَدَمُهُ كَثِيرِينَ جِدًّا. فَكَانَ هذَا الرَّجُلُ أَعْظَمَ كُلِّ بَنِي الْمَشْرِقِ.”(3:1). تمت مقارنة أيوب بأشخاص آخرين في الشرق مما جعله شخصية معروفة. في حين أنه من الممكن أن تكون هذه مجرد تفاصيل واضحة في مثل، إلا أن مثل هذه التفاصيل المحددة لم تكن شائعة في الكتابات القديمة.

4 – يشير إليه النبي حزقيال في العهد القديم على أنه شخص حقيقي من بين شخصيات تاريخية حقيقية عندما قال:”وَكَانَ فِيهَا هؤُلاَءِ الرِّجَالُ الثَّلاَثَةُ: نُوحٌ وَدَانِيآلُ وَأَيُّوبُ، فَإِنَّهُمْ إِنَّمَا يُخَلِّصُونَ أَنْفُسَهُمْ بِبِرِّهِمْ، يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبُّ.”(حزقيال 14:14).

5- يشير إليه الرسول يعقوب في العهد الجديد قائلاً:” هَا نَحْنُ نُطَوِّبُ الصَّابِرِينَ. قَدْ سَمِعْتُمْ بِصَبْرِ أَيُّوبَ وَرَأَيْتُمْ عَاقِبَةَ الرَّبِّ. لأَنَّ الرَّبَّ كَثِيرُ الرَّحْمَةِ وَرَؤُوفٌ.”(يعقوب 11:5). يؤكد يعقوب هنا أن رجلاً اسمه أيوب قد عانى بالفعل من آلام جسدية كثيرة.

توفر هذه الأدلة دعماً كافياً للتأكيد على أن قصة أيوب كانت قصة حقيقية وليست رواية أو أسطورة خيالية.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

More answers: