Answered by: BibleAsk Arabic

Date:

هل صوت ابن الله هو صوت رئيس الملائكة؟

يتساءل الكثير من الناس هل صوت ابن الله هو نفس صوت رئيس الملائكة؟ تُستخدم كلمة “ملاك” بعدة طرق مختلفة في الكتاب المقدس. دُعي الملك داود ملاكًا وكان مجرد إنسان (صموئيل الأول 9:29). ملاك يعني “رسول”. كذلك، فإن الشاروبيم و السَّرَافِيمُ  مخلوقات محددة نسميها غالبًا بالملائكة.

ميخائيل رئيس الملائكة، هو لقب أعلى رسول وهو الرب. وهذا واضح في الآية التالية،”لأَنَّ الرَّبّ نَفْسَهُ بِهُتَافٍ، بِصَوْتِ رَئِيسِ مَلاَئِكَةٍ وَبُوقِ اللهِ، سَوْفَ يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَالأَمْوَاتُ فِي الْمَسِيحِ سَيَقُومُونَ أَوَّلاً.”(تسالونيكي الأولى 16:4).

يذكر في دانيال 1:12″«وَفِي ذلِكَ الْوَقْتِ يَقُومُ مِيخَائِيلُ الرَّئِيسُ الْعَظِيمُ الْقَائِمُ لِبَنِي شَعْبِكَ…” المسيح هو ذلك الرسول العظيم. أحد أسمائه هو ميخائيل. ولكن، هذا لا يعني أن يسوع المسيح هو ملاك.

يقول الكتاب المقدس أن يعقوب صارع ملاكًا (تكوين 24:32)، ثم قال لاحقًا إنه صارع الرب (تكوين 28:32). نفهم من ذلك أن يعقوب صارع المسيح. ويقول الكتاب المقدس “اَللهُ لَمْ يَرَهُ أَحَدٌ قَطُّ. اَلابْنُ الْوَحِيدُ الَّذِي هُوَ فِي حِضْنِ الآبِ هُوَ خَبَّرَ.” (يوحنا 18:1). لذلك، إذا رأى يعقوب الرب، فلا بد أنه رأى يسوع ابن الله.

يخبرنا الكتاب المقدس أن ميخائيل هو الذي أقام موسى من الموت (يهوذا 9). ونعلم أن المسيح هو القيامة وأنه سيقيم الأموات عندما ينزل من السماء (تسالونيكي الأولى 16:4). لذلك، من الواضح أن ميخائيل رئيس الملائكة هو مجرد لقب آخر للمسيح.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

More Answers: