هل ستكون معركة هرمجدون على ارض اسرائيل؟

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية) മലയാളം (المالايالامية)

تم ذكر هرمجدون مرة واحدة فقط في الكتاب المقدس. هذا هو المقطع التي ذكرها:

” ثُمَّ سَكَبَ الْمَلاَكُ السَّادِسُ جَامَهُ عَلَى النَّهْرِ الْكَبِيرِ الْفُرَاتِ، فَنَشِفَ مَاؤُهُ لِكَيْ يُعَدَّ طَرِيقُ الْمُلُوكِ الَّذِينَ مِنْ مَشْرِقِ الشَّمْسِ. وَرَأَيْتُ مِنْ فَمِ التِّنِّينِ، وَمِنْ فَمِ الْوَحْشِ، وَمِنْ فَمِ النَّبِيِّ الْكَذَّابِ، ثَلاَثَةَ أَرْوَاحٍ نَجِسَةٍ شِبْهَ ضَفَادِعَ، فَإِنَّهُمْ أَرْوَاحُ شَيَاطِينَ صَانِعَةٌ آيَاتٍ، تَخْرُجُ عَلَى مُلُوكِ الْعَالَمِ وَكُلِّ الْمَسْكُونَةِ، لِتَجْمَعَهُمْ لِقِتَالِ ذلِكَ الْيَوْمِ الْعَظِيمِ، يَوْمِ اللهِ الْقَادِرِ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ. «هَا أَنَا آتِي كَلِصٍّ! طُوبَى لِمَنْ يَسْهَرُ وَيَحْفَظُ ثِيَابَهُ لِئَّلاَ يَمْشِيَ عُرْيَانًا فَيَرَوْا عُرْيَتَهُ». فَجَمَعَهُمْ إِلَى الْمَوْضِعِ الَّذِي يُدْعَى بِالْعِبْرَانِيَّةِ «هَرْمَجَدُّونَ». ثُمَّ سَكَبَ الْمَلاَكُ السَّابعُ جَامَهُ عَلَى الْهَوَاءِ، فَخَرَجَ صَوْتٌ عَظِيمٌ مِنْ هَيْكَلِ السَّمَاءِ مِنَ الْعَرْشِ قَائِلاً:«قَدْ تَمَّ!» فَحَدَثَتْ أَصْوَاتٌ وَرُعُودٌ وَبُرُوقٌ. وَحَدَثَتْ زَلْزَلَةٌ عَظِيمَةٌ، لَمْ يَحْدُثْ مِثْلُهَا مُنْذُ صَارَ النَّاسُ عَلَى الأَرْضِ، زَلْزَلَةٌ بِمِقْدَارِهَا عَظِيمَةٌ هكَذَا. وَصَارَتِ الْمَدِينَةُ الْعَظِيمَةُ ثَلاَثَةَ أَقْسَامٍ، وَمُدُنُ الأُمَمِ سَقَطَتْ، وَبَابِلُ الْعَظِيمَةُ ذُكِرَتْ أَمَامَ اللهِ لِيُعْطِيَهَا كَأْسَ خَمْرِ سَخَطِ غَضَبِهِ. وَكُلُّ جَزِيرَةٍ هَرَبَتْ، وَجِبَالٌ لَمْ تُوجَدْ.”(رؤيا 12:16-20).

معركة هرمجدون هي المعركة الأخيرة بين الله والشيطان والتي ستتزامن ما بين الضربة السادسة والسابعة. من الواضح أن هرمجدّون ليست مواجهة شرق أوسطية ضد اليهود.

في النهاية، سيحاول نظام لوسيفر (الشيطان) البابلي بأكمله (الذي يمثل جميع الديانات الباطلة) تدمير أولاد الله في اتحاد ديني – سياسي عالمي (رؤيا 3:17) للسيطرة على العالم والتخلُّص من الحقيقة. سيقوم الشيطان بمعجزات وآيات لخداع العالم. يشار إلى هذه المعجزات أيضًا في رؤيا ١٣:١٣و١٤؛ 20:19. ستكون المظاهر الخارقة للطبيعة والعجائب هي الطريقة التي سيوحد بها الشيطان أكثرية الطاقات البشرية وراء هدفه لتدمير البشرية.

وهكذا، ينصب تركيز رؤيا 16 على الهيكل السماوي، حيث يخدم يسوع المسيح الآن نيابة عن المؤمنين (عبرانيين 1:8و2)، وليس على هيكل يُعاد بناؤه في أورشليم. يصف يوحنا الرائي معركة هرمجدون هكذا:” وَرَأَيْتُ الْوَحْشَ وَمُلُوكَ الأَرْضِ وَأَجْنَادَهُمْ مُجْتَمِعِينَ لِيَصْنَعُوا حَرْبًا مَعَ الْجَالِسِ عَلَى الْفَرَسِ وَمَعَ جُنْدِهِ.” (رؤيا 19:19). لكن صوت الله سيعلن من” … هَيْكَلِ السَّمَاءِ مِنَ الْعَرْشِ قَائِلاً:«قَدْ تَمَّ!” (رؤيا 17:16). وسوف يدمر الرب كل خطط الشيطان (رؤيا 11:19-16).

السؤال المهم هو: كيف نستعد لمجيء المسيح؟ الجواب: بالتوبة عن كل خطيّة، والإيمان به، وطاعة الحق بنعمته.” «هَا أَنَا آتِي كَلِصٍّ! طُوبَى لِمَنْ يَسْهَرُ وَيَحْفَظُ ثِيَابَهُ لِئَّلاَ يَمْشِيَ عُرْيَانًا فَيَرَوْا عُرْيَتَهُ».”(رؤيا 15:16).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية) മലയാളം (المالايالامية)

More answers: