هل تذكر الاسفار المقدسة نجمة داود؟

Total
0
Shares

This answer is also available in: English हिन्दी

نجمة داود، لم يرد ذكرها في الكتاب المقدس ولم تكن أبدًا رمزًا يهوديًا فريدًا مثل الشمعدان أو أسد يهوذا. نجمة داود المعروفة بالعبرية باسم درع داود أو نجمة داوود، هي رمز معترف به عمومًا للهوية اليهودية الحديثة. النجم السداسي، مركب من مثلثين متساويا الأضلاع.

تم توريث أقدم استخدام يهودي للرمز من الأدب العربي في العصور الوسطى من قبل القباليين لاستخدامه في تمائم الحماية التعويضية  حيث عُرف باسم ختم سليمان. أظهرت الاكتشافات الأثرية أنه قد لوحظ رسم سداسي على شاهد قبر يهودي في تارانتو، في بوليا جنوب إيطاليا، والذي قد يعود تاريخه إلى القرن الثالث ميلادي. اليهود في بوليا تم تعريفهم بذلك الرمز بسبب دراستهم في الكابالا، التي كانت معروفة باستخدام نجمة داود.

قام ملك بوهيميا تشارلز الرابع، في عام 1354 ، بترتيب علم أحمر ليهود براغ عليه نجمة داود وختم سليمان، أظهر العلم الأحمر الذي لاقى به اليهود الملك ماتياس ملك المجر في القرن الخامس عشر, خماسيتين ونجمتين ذهبيتين.

يعود استخدام مصطلح “نجمة داود” أو “درع داود” بالشكل السداسي إلى القرن السابع عشر. مصطلح “درع داود” مستخدم أيضًا في السيدور (كتاب صلاة يهودي) كعنوان لإله إسرائيل.

خلال القرن التاسع عشر وفي محاولة لتقليد تأثير الصليب المسيحي، بدأت الجاليات اليهودية في أوروبا الشرقية في استخدام هذا الرمز بشكل متكرر وتم تبنيه أيضًا من قبل المجتمعات اليهودية في المستوطنات. في عام 1897، أصبحت نجمة داود رمز مجتمع الصهاينة والمجتمعات اليهودية في جميع أنحاء العالم بعد أن تم اختيارها كرمز على العلم في المؤتمر الصهيوني الأول.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This answer is also available in: English हिन्दी

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like