هل المعمودية ضرورية للخلاص؟

Total
0
Shares

This answer is also available in: English हिन्दी

الجواب السريع هو لا. المعمودية لا تكفي للخلاص. يجب أن يكون هناك تغيير داخلي للقلب. عرّف يسوع شروط الدخول إلى ملكوته قائلاً:” الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكَ: إِنْ كَانَ أَحَدٌ لاَ يُولَدُ مِنَ الْمَاءِ وَالرُّوحِ لاَ يَقْدِرُ أَنْ يَدْخُلَ مَلَكُوتَ اللهِ.”(يوحنا 5:3). هناك متطلبان أساسيان للدخول إلى السماء. يجب على كل واحد منا أن يمر عبر هاتين التجربتين ليخلص.

ما هو ضروري للخلاص حسب قول يسوع؟

قال يسوع:” الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكَ: إِنْ كَانَ أَحَدٌ لاَ يُولَدُ مِنَ الْمَاءِ وَالرُّوحِ لاَ يَقْدِرُ أَنْ يَدْخُلَ مَلَكُوتَ اللهِ.” أن تكون “مولودًا من الروح” يشير بوضوح إلى الاهتداء. الاهتداء هو التغيير الداخلي، والمعمودية هي العلامة الجسدية الخارجية على حدوث التغيير. كرر المسيح في مناسبة أخرى عن شرطين للخلاص قائلاً:” مَنْ آمَنَ وَاعْتَمَدَ خَلَصَ، وَمَنْ لَمْ يُؤْمِنْ يُدَنْ.”.(مرقس 16:16).

أن” يُولَدُ مِنَ الْمَاءِ وَالرُّوحِ ” يعادل “الولادة الجديدة”، أي “من فوق” (يوحنا 3:3). أولئك الذين يولدون من فوق لهم الله كأب ويشبهونه في صفاتهم (يوحنا الأولى 1:3-3؛ يوحنا 39:8و44). ومن ثم، فإنهم يتطلعون، بنعمة المسيح، للعيش فوق الخطيّة (رومية 12:6-16) ولا يُخضعون إرادتهم لارتكاب الخطيّة (يوحنا الأولى 9:3؛ 18:5).

لذلك، يجب أن يؤمن الشخص بيسوع كمخلِّص شخصي له من الخطيّة وهذا الإيمان سيأتي بثمار طاعة وصايا الله العشر (خروج 20). فكما أن المعمودية وحدها لا تكفي للخلاص،” هكَذَا الإِيمَانُ أَيْضًا بِدُونِ أَعْمَال مَيِّتٌ.” (يعقوب 26:2).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This answer is also available in: English हिन्दी

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like

ما معنى التبرير في حياة المؤمن؟

This answer is also available in: English हिन्दीالتبرير – العلاقة مع الله يتضمن التبرير بالإيمان أكثر من مجرد تعديل بسيط لوضع الشخص في نظر الله (رومية 25:3). لأن الإيمان بالرب…