ما هي مؤهلات المشاركين في العشاء الرباني؟

Author: BibleAsk Arabic


المشاركة في العشاء الرباني

يعلمنا الكتاب المقدس أن الإنسان يجب أن يكون مستحقاً للمشاركة في خدمة العشاء الرباني:” إِذًا أَيُّ مَنْ أَكَلَ هذَا الْخُبْزَ، أَوْ شَرِبَ كَأْسَ الرَّبِّ، بِدُونِ اسْتِحْقَاق، يَكُونُ مُجْرِمًا فِي جَسَدِ الرَّبِّ وَدَمِهِ”.(1 كورنثوس 27:11). وهذا يعني أنه يجب على الشخص الذي يشارك أن يكون عنده الاحترام المناسب للرب الذي يتم إحياء ذكرى عذابه وتضحياته. يمكن أن يكون عدم الاستحقاق سلوكًا غير لائق (الآية 21) أو عدم الإيمان الحي بذبيحة المسيح الكفارية.

الشخص الذي لا يرى ذنبه تجاه المخلص، والذي يتصرف بلا مبالاة بالخدمة، يكون مذنبًا بعدم احترامه. هذا الموقف مشابه لموقف أولئك الذين أدانوا الرب وصلبوه. إن الشخص الذي يظهر مثل هذا الموقف في العشاء الرباني يُعتبر رافضًا لربه.

لذلك، قبل المشاركة في العشاء الرباني، يجب على كل شخص أن يفحص سيرته مع الرب بصلاة وعناية للتأكد من أنه مستعد لتلقي البركات التي يريدها الرب له. عليه أن يرى ما إذا كان قد مات عن الخطيّة وكان أمينًا لتجربة الولادة الجديدة. بالإضافة إلى اتخاذ موقف مستقيم أمام الله، يجب أن يكون له أيضًا موقف صحيح مع الآخرين.

وأيضاً، يجب على المؤمن أن يفحص أفكاره وكلماته وأعماله ليرى ما إذا كانت تتوافق مع كلمة الله (كورنثوس الثانية 5:13؛ غلاطية 4:6). إن هذا الفحص الذاتي وطرح كل ما يتعارض مع فكر الله هو تمرين وعلى المسيحي أن يقوم به كل يوم، وليس فقط قبل خدمة العشاء الرباني (لوقا 23:9؛ 1 كورنثوس 31:15).

وبعد أن يفحص الإنسان علاقته بالرب، فليشترك في العشاء الرباني بالتسبيح والشكر على كل ما فعله به المخلص المصلوب. كتب داود:” ادْخُلُوا أَبْوَابَهُ بِحَمْدٍ، دِيَارَهُ بِالتَّسْبِيحِ. احْمَدُوهُ، بَارِكُوا اسْمَهُ.”(مزمور 4:100).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

Leave a Comment