ما هي أهمية سنة 1844 والدينونة التحقيقية؟

Total
0
Shares

This answer is also available in: English हिन्दी

نبوءة ال 2300 سنة

ظهرت أهمية سنة 1844 عندما ترأس ويليام ميلار حركة كانت تدرس نبوّات دانيال 8و9. قدّمت هذه النبوّات نبوءة دانيال 14:8. قال الملاك جبرائيل:«إِلَى أَلْفَيْنِ وَثَلاَثِ مِئَةِ صَبَاحٍ وَمَسَاءٍ، فَيَتَبَرَّأُ الْقُدْسُ».

اعتقد المسيحيون الميلاريون أن الْقُدْسُ هو الأرض. وكانوا يعتقدون أن الله قادم لتطهير الأرض بالنار. عندما نُضيف 2300 سنة إلى قرار إعادة بناء أورشليم (457 قبل الميلاد) الواردة في دانيال الفصل 9، نصل إلى عام 1844. لذلك، إعتقد الملاريون أن يسوع سيأتي مرة أخرى في عام 1844.

تطهير الهيكل السماوي

ولكن عندما لم يأت المسيح، خاب أمل البعض، وتوقف البعض عن الدراسة، وعاد البعض إلى كنائسهم القديمة. ولكن، وجدت إحدى المجموعات التي استمرت في الدراسة أنه لا يوجد شيء في الكتاب المقدس يدعو الأرض الْقُدْسُ. تم تدمير الهيكل الأرضي عام 70 م. لذا، فهموا أن النبوّة كانت تشير إلى الْقُدْسُ السماوي والنموذج الأصلي. لأن موسى نظر إلى الهيكل السماوي ليبني الهيكل الأرضي على شكله (عبرانيين 5:8). ويؤكد سفر العبرانيين أن يسوع هو الآن رئيس كهنتنا في المقدس السماوي:

“وَأَمَّا رَأْسُ الْكَلاَمِ فَهُوَ: أَنَّ لَنَا رَئِيسَ كَهَنَةٍ مِثْلَ هذَا ،قَدْ جَلَسَ فِي يَمِينِ عَرْشِ الْعَظَمَةِ فِي السَّمَاوَاتِ خَادِمًا لِلأَقْدَاسِ وَالْمَسْكَنِ الْحَقِيقِيِّ الَّذِي نَصَبَهُ الرَّبُّ لاَ إِنْسَانٌ. الَّذِينَ يَخْدِمُونَ شِبْهَ السَّمَاوِيَّاتِ وَظِلَّهَا، كَمَا أُوحِيَ إِلَى مُوسَى وَهُوَ مُزْمِعٌ أَنْ يَصْنَعَ الْمَسْكَنَ. لأَنَّهُ قَالَ:«انْظُرْ أَنْ تَصْنَعَ كُلَّ شَيْءٍ حَسَبَ الْمِثَالِ الَّذِي أُظْهِرَ لَكَ فِي الْجَبَلِ».”(عبرانيين 1:8و2و5).

الدينونة التحقيقية

وبالتالي، َفَهِم هؤلاء المؤمنون أنه في عام 1844 ، دخل المسيح المرحلة الأخيرة من الدينونة التحقيقية السماوية. هذه الدينونة، كما ليوم الغفران عند اليهود، ترمز الى التكفير النهائي الذي سيُصنع لكوكب الأرض (لاويين 27:23-29). من خلال إستحقاق دمه الذي سُفك الموضوع على أسماء أولئك المكتوبين في سفر الحياة، يؤكد المسيح قرارات شعبه لخدمته إلى الأبد. وعندما ينتهي هذا الحكم، سيعود ليجَازِيَ كُلَّ وَاحِدٍ كَمَا يَكُونُ عَمَلُهُ.(رؤيا 12:22).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This answer is also available in: English हिन्दी

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like