ما هو رهان باسكال

SHARE

By BibleAsk Arabic


رهان باسكال

رهان باسكال هو حجة اقترحها عالم الرياضيات والفيزياء بلايز باسكال للتعامل مع وجود الله. للمساعدة في التوضيح، إليك المثل التايي: لنفترض أن شخصًا تحبه يحتضر للموت، وعرض الطبيب عليك تجربة “عقار” جديد له لا يستطيع ضمانه ولكن سيكون له فرصة بنسبة 50-50 لإنقاذ حياة هذا الشخص الذي تهتم به و الغالي عليك. هل تقبل تجربة هذا الدواء؟ دون أدنى شك سوف تقبل!

الآن، لنفترض أن الله قد يكون أو لا يكون موجودًا. إنها مقامرة سواء آمنت به أم لا. كما هو الحال مع أي مقامرة، يجب عليك أن تأخذ في الاعتبار الاحتمالات. وصف باسكال مردود هذه المقامرة على النحو التالي: إذا كان الله غير موجود، فلن تربح أو تخسر شيئًا إن آمنت أو لم تؤمن. وفي كلتا الحالتين، ستموت وهذه هي النهاية. ومع ذلك، إذا اخترت أن تؤمن بالله، وكنت على حق، فإن المكافأة ستكون لا نهائية: حياة أبدية في سلام ومحبة. ومن ناحية أخرى، إذا اخترت عدم الإيمان بالله، وكنت مخطئًا، فإن مكافأتك هي الذهاب إلى الجحيم والمعاناة والموت.

كي تختصر:

جدول المكاسبتؤمن بالله  لا تؤمن بالله
الله غير موجود00
الله موجودالسماءجهنّم

في رهان باسكال، الإيمان بالله ينتج ربحًا أكبر، في حين أن عدم الإيمان يؤدي إلى خسارة أكبر. لذلك، استنتج باسكال أن الإيمان بالله هو خيار أفضل بكثير من عدم الإيمان به. يقول باسكال:”إما أن يكون الله أو لا يكون. ولكن إلى أي وجهة نظر يجب أن نميل؟ المنطق لا يمكن أن يقرر هذا السؤال. الفوضى اللامتناهية تفرقنا. في النهاية البعيدة لهذه المسافة اللانهائية [الموت] تنغزل العملة المعدنية في الهواء وستسقط وجهاً [الله] أو ظهراً [لا إله]. كيف ستراهن؟”

وفقًا لرهان باسكال، فإن من الحماقة المطلقة ألا “تراهن” على الله، حتى لو لم يكن لديك تأكيد أو دليل أو ضمان بأن رهانك سيفوز. وبالتالي فإن الإلحاد هو رهان رهيب. لا يمنحك أي فرصة للفوز بالجائزة. بعد الانتهاء من الجدال في أفكاره، كتب باسكال:”هذا قاطع، وإذا كان الناس قادرين على معرفة أي حقيقة، فهذه هي”.

بالنسبة للملحد، اللاأدري، واللامبالي، يقدم الرهان “بذرة” منطقية للإيمان.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

We'd love your feedback, so leave a comment!

If you feel an answer is not 100% Bible based, then leave a comment, and we'll be sure to review it.
Our aim is to share the Word and be true to it.