BibleAsk Arabic

ما أهمية الزيت من حيث علاقته بالمسح أو التكريس؟

الزيت في الكتاب المقدس هو رمز للروح القدس (متى 25: 1-13). حقيقة أن للمسيحيين وعد بحلول الروح الذي يقودهم إلى كل الحق ويمسحهم باستمرار بنعمته وتعزيته, بحسب قول يوحنا:” وَأَمَّا أَنْتُمْ فَلَكُمْ مَسْحَةٌ مِنَ الْقُدُّوسِ وَتَعْلَمُونَ كُلَّ شَيْءٍ”(1 يوحنا 2: 20).

تم استخدام التكريس بالزيت في العهد القديم بواسطة سكبه على رأس رئيس الكهنة ورش المقدس وأثاثه لتكريسه للرب (خروج 25: 6؛ لاويين 30:8؛ عدد 16:4).

وفي العهد الجديد، كان التكريس أو المسح خدمة مهمة للكنيسة. كان الغرض منه هو الشفاء الجسدي والروحي للنفس. يقول مرقس 13:6،” وَأَخْرَجُوا شَيَاطِينَ كَثِيرَةً، وَدَهَنُوا بِزَيْتٍ مَرْضَى كَثِيرِينَ فَشَفَوْهُمْ.” وفي مَرقُس 14: 3-9، تمسح مريم قدمي يسوع كعمل امتنان وعبادة.

يقول الرسول يعقوب:” أَمَرِيضٌ أَحَدٌ بَيْنَكُمْ؟ فَلْيَدْعُ شُيُوخَ الْكَنِيسَةِ فَيُصَلُّوا عَلَيْهِ وَيَدْهَنُوهُ بِزَيْتٍ بِاسْمِ الرَّبِّ، وَصَلاَةُ الإِيمَانِ تَشْفِي الْمَرِيضَ، وَالرَّبُّ يُقِيمُهُ، وَإِنْ كَانَ قَدْ فَعَلَ خَطِيَّةً تُغْفَرُ لَهْ.”(يعقوب 14:5 و15).

هذا هو وعد بالشفاء. إرادة الله أن ينال المرضى الشفاء. الزيت في هذا المقطع هو عمل رمزي للإيمان والخضوع لله ويجب أن نمارسه في كنائسنا وخدمات العبادة.

أخيرًا، في سفر العبرانيين، نقرأ أن الله الآب مسح ابنه من أجل محبة البر أثناء خدمته الأرضية ” وَأَمَّا عَنْ الابْنِ:«كُرْسِيُّكَ يَا أَللهُ إِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ. قَضِيبُ اسْتِقَامَةٍ قَضِيبُ مُلْكِكَ. أَحْبَبْتَ الْبِرَّ وَأَبْغَضْتَ الإِثْمَ. مِنْ أَجْلِ ذلِكَ مَسَحَكَ اللهُ إِلهُكَ بِزَيْتِ الابْتِهَاجِ أَكْثَرَ مِنْ شُرَكَائِكَ».”(عبرانيين 1: 8-9). المسحة، في هذا المقطع، هي رمز البركة والفرح (تثنية 40:28؛ مزمور 23: 5؛ 10:92).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

More Answers: