ماذا يقول الكتاب المقدس عن الكحول؟

This post is also available in: English (الإنجليزية) Français (الفرنسية) हिन्दी (الهندية) Español (الأسبانية)

نعلم أن الكتاب المقدس لا يوافق على شرب الكحول كما هو موضح في الآيات التالية:

  • “اَلْخَمْرُ مُسْتَهْزِئَةٌ. الْمُسْكِرُ عَجَّاجٌ، وَمَنْ يَتَرَنَّحُ بِهِمَا فَلَيْسَ بِحَكِيمٍ.”(أمثال 20: 1). “
  • لاَ تَنْظُرْ إِلَى الْخَمْرِ إِذَا احْمَرَّتْ حِينَ تُظْهِرُ حِبَابَهَا فِي الْكَأْسِ وَسَاغَتْ مُرَقْرِقَةً. فِي الآخِرِ تَلْسَعُ كَالْحَيَّةِ وَتَلْدَغُ كَالأُفْعُوانِ.”(أمثال 23: 31، 32).
  • “…وَلاَ سِكِّيرُونَ وَلاَ شَتَّامُونَ وَلاَ خَاطِفُونَ يَرِثُونَ مَلَكُوتَ اللهِ”(1 كورنثوس 6: 9، 10).

لكن ماذا عن أمثال 31: 6، 7؟

” أَعْطُوا مُسْكِرًا لِهَالِكٍ، وَخَمْرًا لِمُرِّي النَّفْسِ. يَشْرَبُ وَيَنْسَى فَقْرَهُ، وَلاَ يَذْكُرُ تَعَبَهُ بَعْدُ. “(الأمثال 31: 6 ، 7).

حسنًا، بالنسبة لأولئك الذين “يحتضرون للموت”، كان هناك حالة استثناءية للكحول. عدم معرفة المخدرات التي يمتلكها الأطباء اليوم، كان لدى القدماء في كثير من الأحيان خليط من المشروبات المسكرة ومستحضرات الأعشاب المخدرة التي تخفف من آلام الأمراض المميتة. أولئك الذين صلبوا في زمن السيد المسيح عرض عليهم خليط من الخل والمرارة. ربنا رفض شرب الخليط. لأنه أراد عقلًا واضحًا لمقاومة إغراءات الشيطان والحفاظ على إيمانه القوي بالله (متى 27: 34).

على الرغم من أن المشروبات الكحولية القوية أو الكحوليات ممنوعة على الأصحاء، إلا أنه لم يُسمح به إلا لأسباب طبية كمسكن لتخفيف آلام المصابين بأمراض مميتة ووشيكين على الموت.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) Français (الفرنسية) हिन्दी (الهندية) Español (الأسبانية)

More answers: