Answered by: BibleAsk Arabic

Date:

ماذا سيحدث في نهاية الألفية أو الألف سنة؟

الألفية تعني فترة الألف سنة التي ستبدأ بعد عودة المسيح. في نهاية الألفية، هذه هي الأحداث التي ستحدث:

• المجيء الثالث ليسوع مع قديسيه (زكريا 5:14).

• تستقر المدينة المقدسة على جبل الزيتون الذي يتحول الى سهلًا كبيرًا (زكريا 4:14 و10).

• الآب والملائكة وجميع الأبرار يأتون مع يسوع (رؤيا 1:21-3 متى 31:25 زكريا 5:14).

• الأشرار الأموات يُقامون ويُطلق إبليس (رؤيا 5:20 و7).

• الشيطان يخدع العالم بأسره (رؤيا 8:20).

• الأشرار يحيطون بالمدينة المقدسة (رؤيا 9:20).

• أهلاك الأشرار بالنار (رؤيا ٩:٢٠).

• تتأسس سماء وأرض جديدة (إشعياء 17:65 2 بطرس 13:3 رؤيا 1:21).

• يتمتع شعب الله بالخلود مع المسيح على الأرض الجديدة (رؤيا 2:21-4).

في نهاية الألفية، ستستقر أوروشليم الجديدة حيث يقع جبل الزيتون اليوم. سيتحول الجبل ليصبح سهلًا عظيمًا تستريح عليه المدينة. سيعود كل الصالحين من كل الإجيال(زكريا 5:14)، وملائكة السماء(متى 31:25)، بالإضافة إلى الله الآب (رؤيا 2:21-3) والله الابن (متى 31:25) الى الأرض مع المدينة المقدسة لمجيء يسوع الخاص. سيكون المجيء الثاني لقديسيه والثالث مع قديسيه.

أيضا، في ختام الألفية، سوف يقوم الأشرار. الشيطان،الغير مقيّض، سيكون له أرض مملوءة بالناس ليخدعهم. ثم تتحد الأمم وتنظم جيوشها لتطويق أوروشليم الجديدة. ستنزل النار فجأة من السماء على الأشرار ويتحول الجميع إلى رماد، بما في ذلك إبليس وملائكته (متى 41:25). هذه النار التي تدمر الخطيّة والخطاة تسمى الموت الثاني. لا قيامة من هذا الموت.

بعد ذلك، سيخلق الله الأرض الجديدة. ستزول الخطيّة وبشاعتها إلى الأبد. سيحصل شعب الله أخيرًا على الملكوت الموعود به.” وَمَفْدِيُّو الرَّبِّ يَرْجِعُونَ وَيَأْتُونَ إِلَى صِهْيَوْنَ بِتَرَنُّمٍ، وَفَرَحٌ أَبَدِيٌّ عَلَى رُؤُوسِهِمِ. ابْتِهَاجٌ وَفَرَحٌ يُدْرِكَانِهِمْ. وَيَهْرُبُ الْحُزْنُ وَالتَّنَهُّدُ.”(إشعياء 10:35).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

More Answers: