ماذا تعني هذه الآية: بخطيّة إنسان واحد دخل الموت العالم وبتضحية إنسان واحد دخلت الحياة العالم (رومية 18:5و19)؟

This page is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

رومية 18:5و19

” فَإِذًا كَمَا بِخَطِيَّةٍ وَاحِدَةٍ صَارَ الْحُكْمُ إِلَى جَمِيعِ النَّاسِ لِلدَّيْنُونَةِ، هكَذَا بِبِرّ وَاحِدٍ صَارَتِ الْهِبَةُ إِلَى جَمِيعِ النَّاسِ، لِتَبْرِيرِ الْحَيَاةِ. لأَنَّهُ كَمَا بِمَعْصِيَةِ الإِنْسَانِ الْوَاحِدِ جُعِلَ الْكَثِيرُونَ خُطَاةً، هكَذَا أَيْضًا بِإِطَاعَةِ الْوَاحِدِ سَيُجْعَلُ الْكَثِيرُونَ أَبْرَارًا.”.

آثار الخطيّة وآثار الفداء

بخطيّة إنسان واحد دخل الموت العالم وبتضحية إنسان واحد دخلت الحياة العالم. بمعنى آخر، يقول بولس: ” كَأَنَّمَا بِإِنْسَانٍ وَاحِدٍ دَخَلَتِ الْخَطِيَّةُ إِلَى الْعَالَمِ، وَبِالْخَطِيَّةِ الْمَوْتُ، وَهكَذَا اجْتَازَ الْمَوْتُ إِلَى جَمِيعِ النَّاسِ، إِذْ أَخْطَأَ الْجَمِيعُ.” هكذا أيضًا بإنسان واحد، يسوع المسيح، دخل البر إلى العالم، والحياة بالبر، لكي يخلص الجميع، متبررين بالإيمان.

كل الناس يموتون لأنهم يشتركون في عقاب خطيّة آدم. فُقِدت الحياة بسبب الخطيّة. لم يستطع آدم أن ينقل لأولاده حياة لم يمتلكها. وبهذا المعنى ” كَمَا فِي آدَمَ يَمُوتُ الْجَمِيعُ، هكَذَا فِي الْمَسِيحِ سَيُحْيَا الْجَمِيعُ.” (1 كورنثوس 22:15). وبسبب مرض الخطية هذا الذي جاء من آدم، على الناس أن يولدوا من جديد (رومية 23:3, 1:5).

خطة الخلاص

مات المسيح لأجل الجنس البشري (2 كورنثوس 14:5و15؛ عبرانيين 9:2؛ 1 يوحنا 2:2). الخلاص متاح لجميع البشر (متى 28:11و29؛ يوحنا 37:7 ؛ رؤيا 17:22).

لولا ذبيحة المسيح، لكانت نتيجة خطيّة آدم هي الموت الأبدي. ولكن بواسطة المسيح، سيقوم البشر من الموت الأول, سواء كانوا أبرار أم أشرار (أعمال الرسل 15:24؛ 1 كورنثوس 22:15). في ذلك الوقت، سيكون من الواضح للجميع أن أولئك الذين سيهلكون إلى الأبد هم في مثل هذه الحالة فقط بسبب خطاياهم. ولن يستطيعوا أن يلوموا آدم على موتهم.

أولئك الذين “عملوا الصالحات” وبالإيمان نالوا بر المسيح، سيخرجون إلى “قيامة الحياة” (يوحنا 29:5). ” هؤُلاَءِ لَيْسَ لِلْمَوْتِ الثَّانِي سُلْطَانٌ عَلَيْهِمْ، “(رؤيا 6:20). لكن الأشرار الذين رفضوا بر المسيح ولم ينالوا الغفران بالتوبة والإيمان سيخرجون إلى “قيامة الدينونة” (يوحنا 29:5). هؤلاء سيحاسبون” لأَنَّ أُجْرَةَ الْخَطِيَّةِ هِيَ مَوْتٌ، “(رومية 23:6)وذلك يكون”الموت الثاني.”

لن يُعاقَب الأولاد على خطايا والديهم

ومن المتوقع أن يعاني الأولاد من نتائج شر الأهل ، لكن لا يعاقبون على ذنب والديهم إلا إذا شاركوا في خطاياهم. لسوء الحظ، غالبًا ما يقلّد الأولاد والديهم. طبيعة الشر والشهوة الفاسدة والأخلاق الخاطئة وكذلك الأمراض تنتقل من الآباء إلى الأبناء إلى الجيل الثالث والرابع.

الخلاص مُتاح للجميع ولكن لا يستفيد منه إلا الذين يقبلونه

على الرغم من أن الاشتراك في خطيّة آدم هو أمر جماعي، فإن الاشتراك في بر المسيح يقتصر على المؤمنين فقط. الجميع أخطأوا، وعلى الرغم من أن بر المسيح متاح للجميع، لا يقبله الجميع. لا ينتفع أحد من عطية البر إلا إذا قبلها بالإيمان (يوحنا 16:3)، ومع ذلك لا يقبلها كل الناس. على الرغم من أن كل شيء قد تم القيام به لإنقاذ جميع البشر، إلا أن قلة قليلة من الناس تقبله (متى 14:22).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This page is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like

هل يعلِّم يوحنا أن المسيحي لا يمكن أن يفعل الخطيّة؟

This page is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)كتب يوحنا،” كُلُّ مَنْ هُوَ مَوْلُودٌ مِنَ اللهِ لاَ يَفْعَلُ خَطِيَّةً، لأَنَّ زَرْعَهُ يَثْبُتُ فِيهِ، وَلاَ يَسْتَطِيعُ أَنْ يُخْطِئَ لأَنَّهُ مَوْلُودٌ…
View Answer

ماذا تعني عبارة ” نَتَغَرَّبَ عَنِ الْجَسَدِ وَنَسْتَوْطِنَ عِنْدَ الرَّبِّ”؟

This page is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)كتب بولس “.. نَتَغَرَّبَ عَنِ الْجَسَدِ وَنَسْتَوْطِنَ عِنْدَ الرَّبِّ”. (2 كورنثوس 8:5) يقول هذا المقطع: ” فَإِذًا نَحْنُ وَاثِقُونَ كُلَّ حِينٍ…
View Answer