لماذا عدم وجود المزيد من الأنبياء في هذه الأيام؟

SHARE

By BibleAsk Arabic


طاعة الوصايا والبركات

ليس لدينا المزيد من الأنبياء اليوم بسبب فشلنا في طاعة الوصايا. عندما يتجاهل شعب الرب وصاياه، فإنه لا يرسل أي إرشاد. ومع ذلك، عندما يظهرون استعدادًا لطاعة وصاياه، فإنه يرسل نبيًا للمساعدة والتشجيع والإرشاد. دعونا نرى أدلة من الكتاب المقدس:

” لاَ شَرِيعَةَ. أَنْبِيَاؤُهَا أَيْضًا لاَ يَجِدُونَ رُؤْيَا مِنْ قِبَلِ الرَّبِّ.”(مراثي أرميا 2: 9).

” سَتَأْتِي مُصِيبَةٌ عَلَى مُصِيبَةٍ، وَيَكُونُ خَبَرٌ عَلَى خَبَرٍ، فَيَطْلُبُونَ رُؤْيَا مِنَ النَّبِيِّ، وَالشَّرِيعَةُ تُبَادُ عَنِ الْكَاهِنِ، وَالْمَشُورَةُ عَنِ الشُّيُوخِ.”(حزقيال 26:7).

” وَتَقُولُ لَهُمْ هكَذَا قَالَ الرَّبُّ: إِنْ لَمْ تَسْمَعُوا لِي لِتَسْلُكُوا فِي شَرِيعَتِي الَّتِي جَعَلْتُهَا أَمَامَكُمْ، لِتَسْمَعُوا لِكَلاَمِ عَبِيدِي الأَنْبِيَاءِ الَّذِينَ أَرْسَلْتُهُمْ أَنَا إِلَيْكُمْ مُبَكِّرًا وَمُرْسِلاً إِيَّاهُمْ، فَلَمْ تَسْمَعُوا. أَجْعَلُ هذَا الْبَيْتَ كَشِيلُوهَ، وَهذِهِ الْمَدِينَةُ أَجْعَلُهَا لَعْنَةً لِكُلِّ شُعُوبِ الأَرْضِ.”(إرميا 4:26-6).

” بِلاَ رُؤْيَا يَجْمَحُ الشَّعْبُ، أَمَّا حَافِظُ الشَّرِيعَةِ فَطُوبَاهُ.”(أمثال 18:29).

أنبياء الأيام الأخيرة

بناءً على نبوّة يوئيل (يوئيل ٢: ٢٨-٣٢) ، وعد الرب أن يرسل أنبياء لإرشاد كنيسته في الأيام الأخيرة. سيرسل الشيطان أيضًا أنبياء كذبة لمحاربة خطة الرب (متى 15:7؛ 11:24 و24). لهذا السبب يجب أن نكون مستعدين لإمتحان الأنبياء من خلال الكتاب المقدس (إشعياء 19:8-20؛ تيموثاوس الثانية 15:2)، مع مراعاة مشورتهم فقط إذا كانوا صادقين ورفضهم إذا كانوا كذبة ومزيفين.

في الكنيسة الأولى،” لِكُلِّ وَاحِدٍ يُعْطَى إِظْهَارُ الرُّوحِ لِلْمَنْفَعَةِ.” (كورنثوس الأولى 12: 7).”فَإِنَّهُ لِوَاحِدٍ يُعْطَى بِالرُّوحِ كَلاَمُ حِكْمَةٍ، وَلآخَرَ كَلاَمُ عِلْمٍ بِحَسَبِ الرُّوحِ الْوَاحِدِ، وَلآخَرَ إِيمَانٌ بِالرُّوحِ الْوَاحِدِ، وَلآخَرَ مَوَاهِبُ شِفَاءٍ بِالرُّوحِ الْوَاحِدِ. وَلآخَرَ عَمَلُ قُوَّاتٍ، وَلآخَرَ نُبُوَّةٌ، وَلآخَرَ تَمْيِيزُ الأَرْوَاحِ، وَلآخَرَ أَنْوَاعُ أَلْسِنَةٍ، وَلآخَرَ تَرْجَمَةُ أَلْسِنَةٍ.”(الآيات 8-10).

لم يكن يوم الخمسين سوى إنجاز جزئي لنبوّات يوئيل. النبوّة تصل إلى اكتمالها الكامل في إظهار النعمة الإلهية التي سترافق العمل الختامي للإنجيل. يعلم الرب متى يُرسِل الأنبياء لإيقاظ الناس وتحذيرهم وتوجيههم إلى يسوع وكلمته. أرسل نبيًا (يوحنا المعمدان) لإعداد الناس لمجيء يسوع الأول (مرقس 1: 1-8). وسيرسل أنبياء مرة أخرى لإعداد الكنيسة لمجيئه الثاني.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

We'd love your feedback, so leave a comment!

If you feel an answer is not 100% Bible based, then leave a comment, and we'll be sure to review it.
Our aim is to share the Word and be true to it.