لماذا سمح الله لليهود بنهب المصريين؟

Total
0
Shares

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

ودعا الله موسى من خلال العليقة المشتعلة في الصحراء. وتنبأ بما سيفعله في المصريين لقمعهم بني إسرائيل:

«وَلكِنِّي أَعْلَمُ أَنَّ مَلِكَ مِصْرَ لاَ يَدَعُكُمْ تَمْضُونَ وَلاَ بِيَدٍ قَوِيَّةٍ، فَأَمُدُّ يَدِي وَأَضْرِبُ مِصْرَ بِكُلِّ عَجَائِبِي الَّتِي أَصْنَعُ فِيهَا. وَبَعْدَ ذلِكَ يُطْلِقُكُمْ. وَأُعْطِي نِعْمَةً لِهذَا الشَّعْبِ فِي عُيُونِ الْمِصْرِيِّينَ. فَيَكُونُ حِينَمَا تَمْضُونَ أَنَّكُمْ لاَ تَمْضُونَ فَارِغِينَ. بَلْ تَطْلُبُ كُلُّ امْرَأَةٍ مِنْ جَارَتِهَا وَمِنْ نَزِيلَةِ بَيْتِهَا أَمْتِعَةَ فِضَّةٍ وَأَمْتِعَةَ ذَهَبٍ وَثِيَابًا، وَتَضَعُونَهَا عَلَى بَنِيكُمْ وَبَنَاتِكُمْ. فَتسْلِبُونَ الْمِصْرِيِّينَ». (خروج 3: 19- 22)

التعويض عن الخدمة

قبل الخروج ، تم توجيه الإسرائيليين لطلب هدايا من جيرانهم المصريين. ستكون هذه المساهمة ضرورية لتغطية نفقات الرحلة الطويلة. كان العبرانيون يكدحون لعدة عقود كعبيد ، لمنفعة المصريين. وكانت ضرائب أسيادهم أخف بالنسبة لهم من العمل المجاني الذي كانوا يقومون به.

وقد وعد الرب «وَأُعْطِي نِعْمَةً لِهذَا الشَّعْبِ فِي عُيُونِ الْمِصْرِيِّينَ. فَيَكُونُ حِينَمَا تَمْضُونَ أَنَّكُمْ لاَ تَمْضُونَ فَارِغِينَ. بَلْ تَطْلُبُ كُلُّ امْرَأَةٍ مِنْ جَارَتِهَا وَمِنْ نَزِيلَةِ بَيْتِهَا أَمْتِعَةَ فِضَّةٍ وَأَمْتِعَةَ ذَهَبٍ وَثِيَابًا، وَتَضَعُونَهَا عَلَى بَنِيكُمْ وَبَنَاتِكُمْ. فَتسْلِبُونَ الْمِصْرِيِّينَ». (خروج 3: 21- 22 و 12: 35 – 36)

من المؤكد أن العبرانيين كانوا مؤهلين لما قد يكون في الواقع مكافأة صغيرة لسنوات طويلة من العمل. لقد عملوا في ظل نظام صارم وغير عادل تم فيه استغلالهم بوضوح. لقد استغنم المصريون العبرانيين، والآن جاء دور العبرانيون لينعموا بغنائم مصر كتعويض جزئي.

أعطى الرب نعمة لإسرائيل

أعطى الرب نعمة لليهود في قلوب المصريين(آية ٢١). لكن المصريين كانوا يتصرفون بمحض إرادتهم في تقديم الهدايا لبني إسرائيل. لربما أعطى الله هذه النعمة في أذهان المصريين لأولاده ، لكنه لم يرغمهم على العطاء. كان بإمكان المصريين أن يتجاهلو طلبات العبرانيين .

ولكن في الواقع ، أراد المصريون  إرضاء الرب الذي أثار إعجابهم بقوته وجبروته. تقديم الهدايا للعبرانيين ، كان بمثابة تقدمات السلام لإله إسرائيل طامعين في بركاته. كما كانت ايضاً بمثابة التكفير عن سوء معاملتهم لشعبه.

في خدمة الرب

BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like

من هو الله حسب الكتاب المقدس؟

Table of Contents طبيعتهشخصيتهعملهالعلاقة معه This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)طبيعته من هو الله: الله روح (يوحنا 24:4). إنه واحد ولكنه موجود بثلاثة أقانيم – الآب…