لماذا خلق الله الإنسان؟

Total
0
Shares

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

لقد خلق الله الإنسان للشركة (زكريا 10:2). يقوم الآباء بإنجاب الأولاد لنفس السبب. الله هو أبونا السماوي ويتوق إلى إنجاب أولاد ليحبهم (رومية 15:8). الحياة هي فرصة منحها الله للإنسان لتطوير تلك العلاقة معه (فيلبي 10:3). مخلوقًا على صورة الله ومثاله (تكوين 27:1)، يتمتع البشر بالقدرة على معرفة الله وبالتالي محبته وعبادته وخدمته والشركة معه (لاويين 12:26).

لكن الله خلق البشر مع حرية الاختيار لقبول محبة الله أو رفضها (تثنية 19:30). للأسف، اختار البشر الخضوع للشيطان (تكوين 6:3). والشيطان سرق حياتهم الأبدية. وبسبب اختيارات الإنسان الخاطئة، دخل الموت والبؤس والألم إلى العالم (تكوين 3).

لكن الله برحمته العظيمة اللامتناهية قدّم ابنه ليموت بدلاً عن الإنسان ليخلصه ” لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.”(يوحنا 16:3).الآن أي إنسان يقبل عطية الله للخلاص ويؤمن بالمسيح ويحيا مثله، سيخلص إلى الأبد (يوحنا 14:1). وسيمنحه الله كل القوة والنعمة اللازمتين ليعيش حياة تقية في هذا العالم (يوحنا 12:1). لكن أولئك الذين يرفضون عطية الله للخلاص سيموتون بسبب خطاياهم (يوحنا 36:3).

محبة الله للبشرية هي أعظم قصة حب على الإطلاق. لَيْسَ لأَحَدٍ حُبٌّ أَعْظَمُ مِنْ هذَا: أَنْ يَضَعَ أَحَدٌ نَفْسَهُ لأَجْلِ أَحِبَّائِهِ. (يوحنا 13:15). من المدهش أن الخالق يتنازل لدرجة أن يقول للبشر ” قَدْ سَمَّيْتُكُمْ أَحِبَّاءَ ” (يوحنا 14:15و15). يعلن الكتاب المقدس أنه لا يوجد شيء يمكن أن يفصل الناس عن محبة الله ” وَلاَ عُلْوَ وَلاَ عُمْقَ، وَلاَ خَلِيقَةَ أُخْرَى، تَقْدِرُ أَنْ تَفْصِلَنَا عَنْ مَحَبَّةِ اللهِ الَّتِي فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا.” (رومية 39:8).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like