لماذا إعتمد يسوع رغم أنه من دون خطيئة؟

This page is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

يتساءل البعض لماذا إعتمد يسوع الذي كان من دون خطيئة من يوحنا الذي كان يكرز بمعمودية التوبة؟ (متى 11:3). يوحنا نفسه أدرك عدم أهليته بل وحاجته هو لأن يعتمد من يسوع:«أَنَا مُحْتَاجٌ أَنْ أَعْتَمِدَ مِنْكَ، وَأَنْتَ تَأْتِي إِلَيَّ!»(متى 14:3). فأجابه يسوع قائلاً: «اسْمَحِ الآنَ، لأَنَّهُ هكَذَا يَلِيقُ بِنَا أَنْ نُكَمِّلَ كُلَّ بِرّ»(متى 15:3). لم يكن من المناسب أن يتعمّد يسوع معترفاً بخطاياه، لأنه من دون خطيئة ولكن كمثال لنا كان من المناسب له قبول المعمودية.

كان من المناسب أيضًا أن يوحنا يعمِّد يسوع في بداية خدمته العامة كتقدير من قبل سلفه. كان يوحنا ” صَوْتُ صَارِخٍ فِي الْبَرِّيَّةِ” الذي تنبأ به إشعياء، داعياً الناس إلى التوبة استعداداً لمسيحهم (إشعياء 3:40). وأعلن للأمة أن ابن الله، الذي تنبأ به، سيعمِّد ” بِالرُّوحِ الْقُدُسِ وَنَارٍ” (متى 11:3).«أَنَا أُعَمِّدُ بِمَاءٍ، وَلكِنْ فِي وَسْطِكُمْ قَائِمٌ الَّذِي لَسْتُمْ تَعْرِفُونَهُ. هُوَ الَّذِي يَأْتِي بَعْدِي، الَّذِي صَارَ قُدَّامِي، الَّذِي لَسْتُ بِمُسْتَحِقّ أَنْ أَحُلَّ سُيُورَ حِذَائِهِ».(يوحنا 26:1و27).

وبعد المعمودية، أعلن يوحنا للجميع:«هُوَذَا حَمَلُ اللهِ الَّذِي يَرْفَعُ خَطِيَّةَ الْعَالَمِ! هذَا هُوَ الَّذِي قُلْتُ عَنْهُ: يَأْتِي بَعْدِي، رَجُلٌ صَارَ قُدَّامِي، لأَنَّهُ كَانَ قَبْلِي. وَأَنَا لَمْ أَكُنْ أَعْرِفُهُ. لكِنْ لِيُظْهَرَ لإِسْرَائِيلَ لِذلِكَ جِئْتُ أُعَمِّدُ بِالْمَاءِ».”(يوحنا 29:1-31).

كانت معمودية يسوع مثالا للخاطيء ليس فقط للحصول على الغفران بل التطهير أيضاً. كانت معموديته ترمز إلى موت الخاطئ وقيامته إلى الحياة الجديدة (2 كورنثوس 21:5). حُسبت خطايا الخاطيء على المسيح، وكأنه هو الذي عملها، ليُحسب بره كما لو كان للخاطئ.

وأخيرًا، عند معمودية يسوع، كان هناك وحي بوحدة اللاهوت في عملهم الخلاصي نيابة عن البشر “فَلَمَّا اعْتَمَدَ يَسُوعُ صَعِدَ لِلْوَقْتِ مِنَ الْمَاءِ، وَإِذَا السَّمَاوَاتُ قَدِ انْفَتَحَتْ لَهُ، فَرَأَى رُوحَ اللهِ نَازِلاً مِثْلَ حَمَامَةٍ وَآتِيًا عَلَيْهِ، وَصَوْتٌ مِنَ السَّمَاوَاتِ قَائِلاً:« هذَا هُوَ ابْني الْحَبِيبُ الَّذِي بِهِ سُرِرْتُ». (متى 16:3و17). الآب يحب العالم (أفسس 4:1)؛ أرسل ابنه ليخلصهم (لوقا 10:19) والروح يبكِّت على الخطية (يوحنا 8:16) ويقرِّب المؤمن إلى الآب من خلال الابن.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This page is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like