أين قال يسوع في الكتاب المقدس،”أنا الله أعبدونني”؟

Author: BibleAsk Arabic


هل قال يسوع: “أنا الله أعبدونني”؟

المسلمين،وفي محاولة لمهاجمة لاهوت السيد المسيح، يطرحون على المسيحيين السؤال التالي: أين قال يسوع:”أنا الله أعبدونني”؟ يزعمون أنه بما أن هذه الكلمات الدقيقة غير موجودة في الكتاب المقدس، فإن يسوع ليس اله. ولكن يمكن استخدام نفس المنطق مع المسلمين الذين لا يستطيعون الإجابة عليه عندما يسألهم المسيحيون: أين قال يسوع أنني لست سوى نبي لا تعبدونني؟ ” وبالتالي، يمكننا أن نرى أن التطرُّق لدقة الكلمات هو أمر سخيف.

السؤال الحقيقي الذي يجب طرحه هو: أين وكيف قال يسوع أنه اله؟ هناك عبارات واضحة في الكتاب المقدس يعلنها الله الآب عن نفسه. لذلك، إذا ادعى يسوع نفس الادعاءات ودعم ادعاءاته بالأعمال الإلهية، فعلينا أن نستنتج أن يسوع ادعى أنه اله. دعونا نلقي نظرة على بعض هذه العبارات:

1- أنا الأول وانا الآخر.

قال الله في العهد القديم في إشعياء 6:44 “هكَذَا يَقُولُ الرَّبُّ مَلِكُ إِسْرَائِيلَ وَفَادِيهِ، رَبُّ الْجُنُودِ: «أَنَا الأَوَّلُ وَأَنَا الآخِرُ، وَلاَ إِلهَ غَيْرِي.”.

سورة الحديد 3:57″ هُوَ ٱلۡأَوَّلُ وَٱلۡاخِرُ وَٱلظَّـٰهِرُ وَٱلۡبَاطِنُۖ وَهُوَ بِكُلِّ شَیۡءٍ عَلِیمٌ”.

قال يسوع في رؤيا 17:1-18:” لَمَّا رَأَيْتُهُ سَقَطْتُ عِنْدَ رِجْلَيْهِ كَمَيِّتٍ، فَوَضَعَ يَدَهُ ٱلْيُمْنَى عَلَيَّ قَائِلًا لِي: «لَا تَخَفْ، أَنَا هُوَ ٱلْأَوَّلُ وَٱلْآخِرُ،  وَٱلْحَيُّ. وَكُنْتُ مَيْتًا، وَهَا أَنَا حَيٌّ إِلَى أَبَدِ ٱلْآبِدِينَ!آمِينَ.وَلِي مَفَاتِيحُ ٱلْهَاوِيَةِ وَٱلْمَوْتِ”.

2- من  يستطيع غفران الخطايا؟

قال الله في العهد القديم في مزامير 4:51، “إِلَيْكَ وَحْدَكَ أَخْطَأْتُ، وَٱلشَّرَّ قُدَّامَ عَيْنَيْكَ صَنَعْتُ، لِكَيْ تَتَبَرَّرَ فِي أَقْوَالِكَ، وَتَزْكُوَ فِي قَضَائِكَ.”

سورة آل عمران 135:”والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون.

قال يسوع في مَرقُس 2: 5-12 ” فَلَمَّا رَأَى يَسُوعُ إِيمَانَهُمْ، قَالَ لِلْمَفْلُوجِ: «يَا بُنَيَّ، مَغْفُورَةٌ لَكَ خَطَايَاكَ». وَكَانَ قَوْمٌ مِنَ ٱلْكَتَبَةِ هُنَاكَ جَالِسِينَ يُفَكِّرُونَ فِي قُلُوبِهِمْ:«لِمَاذَا يَتَكَلَّمُ هَذَا هَكَذَا بِتَجَادِيفَ؟ مَنْ يَقْدِرُ أَنْ يَغْفِرَ خَطَايَا إِلَّا ٱللهُ وَحْدَهُ؟». فَلِلْوَقْتِ شَعَرَ يَسُوعُ بِرُوحِهِ أَنَّهُمْ يُفَكِّرُونَ هَكَذَا فِي أَنْفُسِهِمْ، فَقَالَ لَهُمْ: «لِمَاذَا تُفَكِّرُونَ بِهَذَا فِي قُلُوبِكُمْ؟ أَيُّمَا أَيْسَرُ، أَنْ يُقَالَ لِلْمَفْلُوجِ: مَغْفُورَةٌ لَكَ خَطَايَاكَ، أَمْ أَنْ يُقَالَ: قُمْ وَٱحْمِلْ سَرِيرَكَ وَٱمْشِ؟ وَلَكِنْ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لِٱبْنِ ٱلْإِنْسَانِ سُلْطَانًا عَلَى ٱلْأَرْضِ أَنْ يَغْفِرَ ٱلْخَطَايَا». قَالَ لِلْمَفْلُوجِ: «لَكَ أَقُولُ: قُمْ وَٱحْمِلْ سَرِيرَكَ وَٱذْهَبْ إِلَى بَيْتِكَ!». فَقَامَ لِلْوَقْتِ وَحَمَلَ ٱلسَّرِيرَ وَخَرَجَ قُدَّامَ ٱلْكُلِّ، حَتَّى بُهِتَ ٱلْجَمِيعُ وَمَجَّدُوا ٱللهَ قَائِلِينَ: «مَا رَأَيْنَا مِثْلَ هَذَا قَطُّ!”!».

3- من هو قاضينا في النهاية؟

قال الله في العهد القديم في يوئيل 11:3-13،”أَسْرِعُوا وَهَلُمُّوا يَا جَمِيعَ ٱلْأُمَمِ مِنْ كُلِّ نَاحِيَةٍ وَٱجْتَمِعُوا. إِلَى هُنَاكَ أَنْزِلْ يَارَبُّ أَبْطَالَكَ. «تَنْهَضُ وَتَصْعَدُ ٱلْأُمَمُ إِلَى وَادِي يَهُوشَافَاطَ، لِأَنِّي هُنَاكَ أَجْلِسُ لِأُحَاكِمَ جَمِيعَ ٱلْأُمَمِ مِنْ كُلِّ نَاحِيَةٍ. أَرْسِلُوا ٱلْمِنْجَلَ لِأَنَّ ٱلْحَصِيدَ قَدْ نَضَجَ. هَلُمُّوا دُوسُوا لِأَنَّهُ قَدِ ٱمْتَلَأَتِ ٱلْمِعْصَرَةُ. فَاضَتِ ٱلْحِيَاضُ لِأَنَّ شَرَّهُمْ كَثِيرٌ”.

سورة الحج 56, الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ لِلَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ ۚ فَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ.

قال يسوع في متى 31:25-32،”وَمَتَى جَاءَ ٱبْنُ ٱلْإِنْسَانِ فِي مَجْدِهِ وَجَمِيعُ ٱلْمَلَائِكَةِ ٱلْقِدِّيسِينَ مَعَهُ، فَحِينَئِذٍ يَجْلِسُ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ.وَيَجْتَمِعُ أَمَامَهُ جَمِيعُ ٱلشُّعُوبِ، فَيُمَيِّزُ بَعْضَهُمْ مِنْ بَعْضٍ كَمَا يُمَيِّزُ ٱلرَّاعِي ٱلْخِرَافَ مِنَ ٱلْجِدَاءِ،”

4- من هو الحق؟

قال الله في العهد القديم في مزامير 5:31، ” فِي يَدِكَ أَسْتَوْدِعُ رُوحِي. فَدَيْتَنِي يَارَبُّ إِلَهَ ٱلْحَقِّ.”

سورة الحج 6, “ذَٰلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّهُ يُحْيِي الْمَوْتَىٰ وَأَنَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ”

قال يسوع في يوحنا 6:14 ” «أَنَا هُوَ ٱلطَّرِيقُ وَٱلْحَقُّ وَٱلْحَيَاةُ. لَيْسَ أَحَدٌ يَأْتِي إِلَى ٱلْآبِ إِلَّا بِي.”

5- من يقيم الأموات؟

قال الله في العهد القديم في 1 صموئيل 2: 6 “ٱلرَّبُّ يُمِيتُ وَيُحْيِي. يُهْبِطُ إِلَى ٱلْهَاوِيَةِ وَيُصْعِدُ.”

سورة الحج 7, “وَأَنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ لَا رَيْبَ فِيهَا وَأَنَّ اللَّهَ يَبْعَثُ مَنْ فِي الْقُبُورِ”

قال يسوع في يوحنا 25:11 “«أَنَا هُوَ ٱلْقِيَامَةُ وَٱلْحَيَاةُ. مَنْ آمَنَ بِي وَلَوْ مَاتَ فَسَيَحْيَا”.

6- هل يشارك الله مجده مع أحد؟

قال الله في العهد القديم في إشعياء 8:42 “أَنَا ٱلرَّبُّ هَذَا ٱسْمِي، وَمَجْدِي لَا أُعْطِيهِ لِآخَرَ، وَلَا تَسْبِيحِي لِلْمَنْحُوتَاتِ”

سورةالحديد 1 “سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ”

قال يسوع في يوحنا 5:17 “وَٱلْآنَ مَجِّدْنِي أَنْتَ أَيُّهَا ٱلْآبُ عِنْدَ ذَاتِكَ بِٱلْمَجْدِ ٱلَّذِي كَانَ لِي عِنْدَكَ قَبْلَ كَوْنِ ٱلْعَالَمِ.”

مزيد من الأدلة

قال يسوع أنه رب السبت (مرقس 28:2).

قال يسوع أن الآب دعاه رباً (متى 41:22-45).

ادعى يسوع انه كلي الوجود – صفة الله وحده (متى 20:18).

قال يسوع أن كل سلطان له (متى 18:28).

قال يسوع أن كل ما عند الآب هو له (يوحنا ١٥:١٦).

ادعى يسوع انه كان موجود منذ القدم (يوحنا 58:8).

قال يسوع أنه واهب الحياة (يوحنا 5: 21-23).

تقبّل يسوع العبادة التي هي لله وحده (متى 11:2؛ متى 33:14؛ يوحنا 38:9؛ متى 17:28؛ لوقا 52:24). وعندما قال له توما “ربي وإلهي”(يوحنا 28:20)، لم يمنعه.

في الختام

قال يسوع أنا الأول والآخر. غفر الذنوب. سيدين العالم في نهاية الزمان؛ هو الحق. سيقيم الأموات يوم القيامة ويمجده الآب. هذه ليست ادعاءات إنسان أو نبي إنما هي ادعاءات لا يستطيع أن يفعلها إلا الإله. لذلك، يؤمن المسيحيون أن يسوع هو الإله الابن.

المسيح هو الشخص الوحيد المعروف في التاريخ الذي ادعى الألوهية ولم يستطع أحد انكار ذلك. لم يزعم مؤسسو الأنظمة الدينية الأخرى مثل الإسلام والبوذية والهندوسية أنهم اله متجسد. تكلم المسيح وعاش ككائن أزلي.

في خدمة الرب,
BibeAsk Team

في خدمة الرب,

BibleAsk Team

Leave a Comment