بحسب الكتاب المقدس,هل يوجد حياة على كواكب أخرى؟

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

خلق الله كائنات أخرى في كواكب أخرى،” كَلَّمَنَا فِي هذِهِ الأَيَّامِ الأَخِيرَةِ فِي ابْنِهِ، الَّذِي جَعَلَهُ وَارِثًا لِكُلِّ شَيْءٍ، الَّذِي بِهِ أَيْضًا عَمِلَ الْعَالَمِينَ،” (عبرانيين 2:1؛ عبرانيين 3:11).

كل تلك العوالم الأخرى لم تسقط (رؤيا 13:5). استعصى يسوع على ذلك في مثله،” أَيُّ إِنْسَانٍ مِنْكُمْ لَهُ مِئَةُ خَرُوفٍ، وَأَضَاعَ وَاحِدًا مِنْهَا، أَلاَ يَتْرُكُ التِّسْعَةَ وَالتِّسْعِينَ فِي الْبَرِّيَّةِ، وَيَذْهَبَ لأَجْلِ الضَّالِّ حَتَّى يَجِدَهُ؟”(لوقا 4:15). ترك يسوع هذه العوالم الخالية من الخطيّة ليأتي إلى هذا العالم الخاطئ ليخلِّص الخلائق التي صُنعت على صورته.

ويتحدث الكتاب المقدس أيضًا عن اجتماع في السماء اجتمع فيه “بَنُو اللهِ لِيَمْثُلُوا أَمَامَ الرَّبِّ، وَجَاءَ الشَّيْطَانُ أَيْضًا فِي وَسْطِهِمْ.” لتمثيل كوكبنا (أيوب 6:1و7). أيوب 6:38و7 يشير أيضًا إلى أن ” بَنُو اللهِ ” هؤلاء كانوا موجودين قبل خلق عالمنا.

لكن حين يدعم الكتاب المقدس فكرة أن هناك حياة في عوالم أخرى، يجب أن نكون حريصين وعلى يقين أن الشيطان وملائكته يمكنهم بسهولة خلق الأوهام لخداعنا من خلال التظاهر على أنهم مخلوقات من كواكب أخرى.” وَلاَ عَجَبَ. لأَنَّ الشَّيْطَانَ نَفْسَهُ يُغَيِّرُ شَكْلَهُ إِلَى شِبْهِ مَلاَكِ نُورٍ!”(2 كورنثوس 14:11). باستطاعة الشياطين القيام بمعجزات مقنعة بشكل لا يصدق (رؤيا 13:13و14).

لا تستطيع العوالم غير الساقطة الاتصال بنا لأنها ممنوعة من الاختلاط بنا. كوكبنا مصاب بمرض الخطيّة المميت، ونحن في الحجر الصحي. الوحيدون القادرون على مساعدة المرضى في جناح المستشفى المعزول هم الطاقم الطبي. في حالتنا، هم ملائكة الله.

هذا هو السبب في أن ظواهر الأجسام الطائرة المجهولة ما هي الا عمليات خداع شيطانية خطيرة، أو دول تتجسس على دول أخرى، أو مجرد خدعة بصرية. لا نعرف أين تعيش هذه المخلوقات الأخرى ولكن من غير المحتمل أن تكون موجودة في نظامنا الشمسي. بعد مجيء المسيح الثاني، سوف يصبح بإمكان المخلَّصون التجول في الكون بحرية وزيارة جميع مخلوقات الله الأخرى.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

More answers: