ماذا يقول الكتاب المقدس عن الشتائم واللعنات؟

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية) മലയാളം (المالايالامية)

علم المسيح أن ما يخرج من أفواهنا هو ما يملأ قلوبنا.” اَلإِنْسَانُ الصَّالِحُ مِنْ كَنْزِ قَلْبِهِ الصَّالِحِ يُخْرِجُ الصَّلاَحَ، وَالإِنْسَانُ الشِّرِّيرُ مِنْ كَنْزِ قَلْبِهِ الشِّرِّيرِ يُخْرِجُ الشَّرَّ. فَإِنَّهُ مِنْ فَضْلَةِ الْقَلْبِ يَتَكَلَّمُ فَمُهُ.”(لوقا 45:6). إن المسيح نفسه لم يوجه ضد الشيطان “حُكْمَ افْتِرَاءٍ” (يهوذا 9). الشتائم واللعنات تنبع من الكراهية وتعكس روح الشيطان ” الْمُشْتَكِي عَلَى إِخْوَتِنَا”(رؤ 10:12).

يعلّم الرسول يعقوب أنه لا ينبغي أن يتسم المسيحي بلسان شرير:” بِهِ نُبَارِكُ اللهَ الآبَ، وَبِهِ نَلْعَنُ النَّاسَ الَّذِينَ قَدْ تَكَوَّنُوا عَلَى شِبْهِ اللهِ. مِنَ الْفَمِ الْوَاحِدِ تَخْرُجُ بَرَكَةٌ وَلَعْنَةٌ! لاَ يَصْلُحُ يَا إِخْوَتِي أَنْ تَكُونَ هذِهِ الأُمُورُ هكَذَا! أَلَعَلَّ يَنْبُوعًا يُنْبِعُ مِنْ نَفْسِ عَيْنٍ وَاحِدَةٍ الْعَذْبَ وَالْمُرَّ؟ هَلْ تَقْدِرُ يَا إِخْوَتِي تِينَةٌ أَنْ تَصْنَعَ زَيْتُونًا، أَوْ كَرْمَةٌ تِينًا؟ وَلاَ كَذلِكَ يَنْبُوعٌ يَصْنَعُ مَاءً مَالِحًا وَعَذْبًا!”(يعقوب 9:3-12).

يظهر المسيحيون الحقيقيون إيمانهم باستخدام لسانهم ليباركوا حتى أعدائهم (متى 44:5و45). يخبرنا الرسول بطرس،” لأَنَّ:«مَنْ أَرَادَ أَنْ يُحِبَّ الْحَيَاةَ وَيَرَى أَيَّامًا صَالِحَةً، فَلْيَكْفُفْ لِسَانَهُ عَنِ الشَّرِّ وَشَفَتَيْهِ أَنْ تَتَكَلَّمَا بِالْمَكْرِ”(1 بطرس 10:3). من يجد صعوبة في “ضبط لسانه” يصلي صلاة مزامير 3:141 ” اجْعَلْ يَا رَبُّ حَارِسًا لِفَمِي. احْفَظْ بَابَ شَفَتَيَّ.”

قال الرسول بولس:” لاَ تَخْرُجْ كَلِمَةٌ رَدِيَّةٌ مِنْ أَفْوَاهِكُمْ، بَلْ كُلُّ مَا كَانَ صَالِحًا لِلْبُنْيَانِ، حَسَبَ الْحَاجَةِ، كَيْ يُعْطِيَ نِعْمَةً لِلسَّامِعِينَ.”(أفسس 29:4). لذا، فإنه مجرد الامتناع عن الكلام الغير لائق لا يكفي للمسيحي. عليه تحقيق غرض مفيد في كلماته. حذر المسيح من استخدام الكلمات البطّالة(متى 36:12) ،التي لا تحقق أي هدف جيد.

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية) മലയാളം (المالايالامية)

More answers: