الأشباح, هل هي أرواح الأموات؟

Total
0
Shares

This answer is also available in: English

الأشباح ليست أرواح الأموات

يعلمنا الكتاب المقدس أن الأشباح ليست أرواح الأموات, وأن الأموات ينامون في قبورهم في انتظار القيامة.” لاَ تَتَعَجَّبُوا مِنْ هذَا، فَإِنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ فِيهَا يَسْمَعُ جَمِيعُ الَّذِينَ فِي الْقُبُورِ صَوْتَهُ, فَيَخْرُجُ الَّذِينَ فَعَلُوا الصَّالِحَاتِ إِلَى قِيَامَةِ الْحَيَاةِ، وَالَّذِينَ عَمِلُوا السَّيِّئَاتِ إِلَى قِيَامَةِ الدَّيْنُونَةِ”(يوحنا 5: 28 ، 29). لقد مات النبي داود لكنه لم يصعد إلى السماء.” …رَئِيسِ الآبَاءِ دَاوُدَ إِنَّهُ مَاتَ وَدُفِنَ، وَقَبْرُهُ عِنْدَنَا حَتَّى هذَا الْيَوْمِ.”. ” لأَنَّ دَاوُدَ لَمْ يَصْعَدْ إِلَى السَّمَاوَاتِ” (أعمال الرسل ٢: ٢٩، ٣٤).

ماذا يحدث عند الموت؟

بعد الموت: يعود الإنسان إلى التراب (مزامير 104: 29)، لا يعرف شيئًا(الجامعة 9: 5)، لا يمتلك أي قوى عقلية(مزامير 146: 4). لا علاقة له بأي شيء على الأرض (الجامعة 9: 6)، لا يعيش (2 ملوك 20: 1).إنه ينتظر في القبر (أيوب 17: 13)، لا يستمر في الحياة (أيوب 14: 1 ، 2)حتى القيامة.”وَهَا أَنَا آتِي سَرِيعًا وَأُجْرَتِي مَعِي لأُجَازِيَ كُلَّ وَاحِدٍ كَمَا يَكُونُ عَمَلُهُ.” (رؤيا 22: 12),” لأَنَّ الرَّبّ نَفْسَهُ بِهُتَافٍ، بِصَوْتِ رَئِيسِ مَلاَئِكَةٍ وَبُوقِ اللهِ، سَوْفَ يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَالأَمْوَاتُ فِي الْمَسِيحِ سَيَقُومُونَ أَوَّلاً. ثُمَّ نَحْنُ الأَحْيَاءَ الْبَاقِينَ سَنُخْطَفُ جَمِيعًا مَعَهُمْ فِي السُّحُبِ لِمُلاَقَاةِ الرَّبِّ فِي الْهَوَاءِ، وَهكَذَا نَكُونُ كُلَّ حِينٍ مَعَ الرَّبِّ.”(1 تسالونيكي 4: 16، 17) “هُوَذَا سِرٌّ أَقُولُهُ لَكُمْ: لاَ نَرْقُدُ كُلُّنَا، وَلكِنَّنَا كُلَّنَا نَتَغَيَّرُ،فِي لَحْظَةٍ فِي طَرْفَةِ عَيْنٍ، عِنْدَ الْبُوقِ الأَخِيرِ. فَإِنَّهُ سَيُبَوَّقُ، فَيُقَامُ الأَمْوَاتُ عَدِيمِي فَسَادٍ، وَنَحْنُ نَتَغَيَّرُ. لأَنَّ هذَا الْفَاسِدَ لاَبُدَّ أَنْ يَلْبَسَ عَدَمَ فَسَادٍ، وَهذَا الْمَائِتَ يَلْبَسُ عَدَمَ مَوْتٍ.” (1 كورنثوس 15: 51-53).

بما أن الأموات لا يعرفون شيئًا، فمن الواضح أنهم لا يستطيعون الظهور أمام الناس أو أن يُستشاروا. لكن,إذا لم تكن هذه المظاهر أو الظهورات هي للأحبائنا الأموات، فمن هي إذاً؟ تشرح كلمة الله أن كل عمل خارق – بخلاف أعمال الله وملائكته – هو من الشيطان (1 كورنثوس 10: 20 ؛ سفر التثنية 32: 17).

لماذا هذا مهم جدا أن نعرفه هذه الأيام؟

يتنبأ الكتاب المقدس:”إِنَّهُ فِي الأَزْمِنَةِ الأَخِيرَةِ يَرْتَدُّ قَوْمٌ عَنِ الإِيمَانِ، تَابِعِينَ أَرْوَاحًا مُضِلَّةً وَتَعَالِيمَ شَيَاطِينَ،”(1 تيموثاوس 4: 1). سيستخدم الشيطان السحر (القوة الخارقة للطبيعة التي تدعي تلقي قوتها وحكمتها من أرواح الأموات) لخداع العالم (رؤيا 18: 23).

من خلال المعجزات والأعمال الخارقة للطبيعة (رؤيا 16: 14؛ متى 24: 24)، سيظهر الشيطان وشياطينه بأشكال أقرباء البشر الأتقياء المتوفين وأنبياء الكتاب المقدس ورسل المسيح (2 كورنثوس 11: 13)، أو حتى المسيح نفسه(متى 24: 23, 24) لخداع العالم.

يحذرنا الكتاب المقدس ويأمرنا أن نرفض الأرواح التي تدّعي أنها أرواح الموتى ” وَإِذَا قَالُوا لَكُمُ: «اطْلُبُوا إِلَى أَصْحَابِ التَّوَابعِ وَالْعَرَّافِينَ الْمُشَقْشِقِينَ وَالْهَامِسِينَ». «أَلاَ يَسْأَلُ شَعْبٌ إِلهَهُ؟ أَيُسْأَلُ الْمَوْتَى لأَجْلِ الأَحْيَاءِ, إِلَى الشَّرِيعَةِ وَإِلَى الشَّهَادَةِ. إِنْ لَمْ يَقُولُوا مِثْلَ هذَا الْقَوْلِ فَلَيْسَ لَهُمْ فَجْرٌ!”(إشعياء 8: 19، 20). عوضاً عن السعي لإستشارة الوسطاء والعرّافين والقديسين الأموات للحصول على المشورة, علينا أن نسأل الله خالق السماوات والأرض ” لأَنَّهُ يُوجَدُ إِلهٌ وَاحِدٌ وَوَسِيطٌ وَاحِدٌ بَيْنَ اللهِ وَالنَّاسِ: الإِنْسَانُ يَسُوعُ الْمَسِيحُ،”( 1 تيموثاوس 2: 5).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This answer is also available in: English

Subscribe to our Weekly Updates:

Get our latest answers straight to your inbox when you subscribe here.

You May Also Like

ما هو مصير الغير مسيحيين بعد الموت؟

This answer is also available in: Englishالموت حالة نوم يعتقد الملايين أن الروح تمتلك خلودًا طبيعيًا بعد الموت، ولكن ولا مرة في الكتاب المقدس، يُشار إلى أن الروح خالدة أو…