أين هو تابوت العهد؟

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

هناك نظريات أن تابوت العهد مخفي. يُعتقد أن كهنة المعبد أرادوا إخفاء هذه القطعة المقدسة التي لا تقدر بثمن لحمايتها من تدنيس الغزاة الوثنيين. آخر مرة ورد ذكرها في 2 أخبار الأيام 35: 3، في عهد الملك يوشيا.

منذ الوقت الذي دمر فيه نبوخذنصر أوروشليم، لم يذكر الكتاب المقدس أين ذهب التابوت. يذكر الكتاب المقدس ان البابليون استولوا على كل الآنية، لكن لا يوجد أي ذكر لتابوت العهد بينهم. لم يذكر الكتاب المقدس أي شيء عن التابوت بعد العودة من بابل. تنص الأبوكريفا على أنهم لم يتمكنوا من العثور عليه بعد عودتهم لبناء الهيكل في زمن عزرا وزكريا.

راندال برايس نشر كتاب مؤخرًا بعنوان “البحث عن كنز الهيكل” يعرض فيه وجهات نظر مختلفة حول ما من الممكن أن يكون قد حدث لتابوت العهد. بعض النظريات تنص على انه خارج إسرائيل، في جبل نبو بمصر أو حتى أبعد من ذلك مثل أثيوبيا.

تشير نظريات أخرى إلى أن تابوت العهد كان مخبأ في كهف أسفل الهيكل المقدس في قلب إسرائيل. Leen Ritmeyer، المهندس الأثري الأكثر شهرة في علم الآثار التوراتي، اقترح، في العدد المؤرخ يناير / فبراير 1996 من Biblical Archaeology Review ، يشير فيه إلى أن المكان المحدد الذي استقر فيه تابوت العهد موجود تحت الهيكل في أوروشليم القديمة.

تكمن أهمية تابوت العهد في أنه المكان الذي كان يحل فيه حضور الله الفائق للطبيعة ويرمز بدوره إلى عرش الله في السماء (عبرانيين 1:8و2و5). الوصايا العشر، الوثيقة الوحيدة المكتوبة بإصبع الله (خروج 18:31)، موجودة داخل التابوت (تثنية 4:10و5). وكرسي الرحمة التي كانت فوقه تدل على أنه طالما اعترف شعب الله بخطاياهم (أمثال 13:28)، فإن رحمة الله ستمتد إليهم من خلال الدم الذي يرشه الكاهن على كرسي الرحمة (لاويين 15:16و16). الدم كان يرمز الى دم يسوع الذي سُفك من أجلنا لغفران الخطايا (متى 28:26؛ عبرانيين 22:9).

في خدمة الرب,
BibleAsk Team

This post is also available in: English (الإنجليزية) हिन्दी (الهندية)

More answers: